إطلاق تقرير الاستدامة السنوي لـ «تتراباك» في مصر.. تفاصيل

إطلاق تقرير الاستدامة السنوي لـ «تتراباك» في مصر.. تفاصيل

أطلقت شركة تتراباك، الشركة الرائدة عالميًا في مجال التعبئة والتغليف، تقريرها السنوي للاستدامة في مصر خلال الفترة القادمة.

ويأتي هذا بعد مشاركتها الناجحة في قمة المناخ COP27 في شرم الشيخ، والتي شهدت الإعلان عن الميثاق المصري الأول لمخلفات العبوات الكرتونية المُستخدمة مع شركات بيتي وجهينة ويونيبورد.

ونفذت “تتراباك” العديد من الأنشطة في المنطقة الزرقاء Blue Zone كجزء من البعثة السويدية بقمة المناخ COP27، حيث سعبت الشركة للاستفادة من تأثيرها العالمي وخبراتها في قطاع صناعة وتعبئة المواد الغذائية لتسريع وتيرة الإجراءات الرامية لمكافحة التغيرات المناخية وتمكين التحول نحو أنظمة غذائية أكثر مرونة واستدامة ونُظم تغذية أكثر صحة للمستهلكين.

وقال وائل خوري، العضو المنتدب لشركة تتراباك- مصر، إن شركته حققت الكثير من الإنجازات في مجال الاستدامة في مصر، وتعتبر المسؤولية والأسلوب المستدام أحد أهم أولويات الشركة، حيث نلتزم بجعل الطعام أمن ومتوافر في كل مكان، ونعد بحماية كل ما هو جيد، وحماية الطعام والناس وكوكب الأرض.

وأضاف خوري، أن أهداف تتراباك لإعادة التدوير جزءأ لا يتجزأ من استراتيجيتنا للاستدامة ولحماية البيئة، ولذلك قمنا بإجراء اتفاقية مع يونيبورد، أحد الشركات الرائدة في تصنيع الورق المقوى في مصر من أجل التعاون في إعادة تدوير العبوات الكرتونية المستخدمة في مصر. ويبلغ حجم المشروع المشترك 2.5 مليون يورو. وقمنا كذلك بقيادة الإعلان عن الميثاق المصري الأول لمخلفات العبوات الكرتونية المُستخدمة مع شركاءنا بيتي وجهينة ويونيبورد، والتي تم الإعلان عنه خلال فعاليات قمة المناخ COP27.”

وأضاف أن تلك الخطوات الهامة تعد بداية لمساعينا لتحقيق الاستدامة ومكافحة التغيرات المناخية حيث سنستمر في التعاون مع مختلف الجهات المعنية الهامة بما في ذلك المؤسسات الحكومية وشركات إدارة وتجميع المخلفات والجمعيات غير الحكومية وعملائنا من أجل تميكن القيام بإعادة التدوير على أفضل وجه.

ويذكر أنه تم إطلاق عبوات “Good Water” على هامش فعاليات قمة المناخ COP27، والتي جذبت انتباه الكثير من المشاركين في المؤتمر في المنطقة الزرقاء والخضراء، وتلك العبوة الجديدة والمُبتكرة للمياه هي عبوة Tetra Prisma Aseptic 500ml

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة