بمساهمات تصل لـ 7 مليون جنيه.. «التعمير والإسكان» يستكمل دعم مؤسسة ابراهيم بدران

بمساهمات تصل لـ 7 مليون جنيه.. «التعمير والإسكان» يستكمل دعم مؤسسة ابراهيم بدران

استكمل بنك التعمير والإسكان الدعم المقدم لمؤسسة ابراهيم بدران للأعمال الخيرية، وذلك بتوقيع بروتوكول تعاون جديد، لتصل إجمالي مساهمات البنك إلى أكثر من 7 مليون جنيه.

ووقع البروتوكول كل من حسن غانم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك التعمير والإسكان، وعلا اسماعيل رئيس مجلس امناء مؤسسة إبراهيم بدران للأعمال الخيرية.

ويستهدف التعاون الجديد إنشاء 6 عيادات طبية لتقديم الخدمات الطبية للفئات الأكثر احتياجًا وتقديم خدمة جديدة لهم عن طريق استخدام تكنولوجيا التواصل عن بعد.

ويركز التعاون على الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية للقرى الريفية المدرجة ضمن المبادرة الرئاسية “حياه كريمة” على مستوى جميع محافظات الجمهورية.

ويأتي ذلك ايمانًا من بنك التعمير والإسكان بدوره في مجال المسئولية المجتمعية ورؤية مصر2030 للتنمية المستدامة، فقد عزز البنك مجهوداته في خدمة ودعم قطاع الرعاية الصحية، من خلال إطلاق سلسلة من المبادرات الفعالة، ورعاية ودعم العديد من المستشفيات والمشاركة في بروتوكولات تهدف إلى خلق تأثير إيجابي ومستدام على هذا القطاع الذي يعد من أهم الملفات التي تحتاج إلى الدعم لما له من أثر ملموس على المجتمع.

وأعرب رئيس مجلس إدارة البنك، عن اعتزازه بالتعاون مع مؤسسة إبراهيم بدران، والتي تعد واحدة من مؤسسات المجتمع المدني الرائدة في مجال الأعمال الخيرية، والتي تم إدراجها في مبادرة حياه كريمة لما لها من دور إيجابي وفعال في تحسين وتوفير رعاية طبية للفئات الأكثر احتياجاً في التجمعات الريفية.

وأشاد “غانم”، بالجهود المتواصلة التي تقوم بها المؤسسة لسد الفجوة بين الرعاية الصحية اللائقة والفئات المهمشة عن طريق التوسع والتنوع في توفير الخدمات الطبية سواء من خلال قوافل وعيادات طبية متنقلة أو ثابتة، وذلك من أجل توفير الرعاية الصحية بجودة عالية لمن لا يستطيعون تحمل تكلفتها أو الوصول إليها في جميع محافظات مصر.

وأكد أن بنك التعمير والإسكان يولي اهتمامًا كبيرًا للمسؤولية المجتمعية ويسعى دائمًا لمساندة مختلف القطاعات الحيوية بالدولة، ايمانًا منه بالدور الحيوي الذي تقوم به المؤسسات المالية والمصرفية في مجال المسئولية المجتمعية والتنمية المستدامة، حيث إن مشاركتها الفعالة مع مؤسسات المجتمع المدني غير الهادفة للربح لها نتائج فعالة لتقديم الدعم المجتمعي لأكبر عدد من المستفيدين.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة