تعاون بين «تنمية المشروعات» و «تكني» لدعم الابتكار والتكنولوجيا في مصر

تعاون بين «تنمية المشروعات» و «تكني» لدعم الابتكار والتكنولوجيا في مصر

قام جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بتوقيع مذكرة تفاهم مع شركة تكني، وذلك بهدف تقديم مختلف أوجه الدعم للمئات من رواد الأعمال وتشجيع المشروعات الابتكارية والتكنولوجية في مصر.

ويأتي ذلك في في إطار الاهتمام الذي توليه الدولة للمشروعات الابتكارية والتوجه نحو التحول إلى اقتصاد تكنولوجي غير تقليدي قائم على توفير احتياجات السوق بآليات ابتكارية تعتمد على التكنولوجيا الحديثة.

ويعمل جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر على التنسيق وتعزيز أوجه التعاون مع كافة الجهات المعنية بتطوير مجال ريادة الأعمال في مصر لتسهيل انطلاق تلك الأنواع من المشروعات الابتكارية والابداعية وتهيئة البيئة الاستثمارية المناسبة لنموها والتوسع فيها.

وقال هاني عماد، رئيس القطاع المركزي لتمويل المشروعات الصغيرة بجهاز تنمية المشروعات، إن الجهاز يعمل على التعاون مع كافة شركاء التنمية لتنسيق الجهود والوقوف على التحديات والعقبات التي تواجه الشركات الناشئة المصرية والمستثمرين سواء المستثمرين الملائكيين (وهم أصحاب رأس المال الذين يعملون على توفير تمويلات مناسبة للمشروعات الناشئة) أو صناديق الاستثمار وذلك لبناء برنامج تنموي لدعم بيئة ريادة الاعمال ومناخ الاستثمار في مصر والعمل على حل المشكلات التي تواجه هذا القطاع الواعد لمساعدته على أداء دور فاعل في دعم الاقتصاد الوطني ومساعدة رواد الأعمال على تحويل أفكارهم الإبداعية والمبتكرة إلى مشروعات فعلية تلبى احتياجات السوق المحلى والعالمي من الخدمات والمنتجات.

وأشار إلى أن التعاون الوثيق بين الجهاز وشركة تكني هدفه تهيئة وتوفير الروابط الداعمة بين رواد الأعمال والشركات الناشئة والمستثمرين من جهة، وجذب الاستثمارات إلى الشركات الناشئة المصرية، وذلك عن طريق تنظيم عدد متنوع من الفعاليات المشتركة لإتاحة الفرصة لرواد الأعمال والشباب لتبادل الخبرات والتعاون فيما بينهم.

وأكد أن ذلك يعد استكمالًا لأنشطة الجهاز في دعم المشروعات الابتكارية حيث قام بتنفيذ أول برنامج بنظام رأس المال المخاطر بتمويل من مجموعة البنك الدولى بلغ 50 مليون دولار وتم من خلاله الاستثمار في عدد من الصناديق الاستثمارية التي تدعم رواد الأعمال وأصحاب المشروعات الناشئة.

وأوضح أن  الجهاز يشارك في تنفيذ برامج تدريبية لتدريب الكوادر البشرية في مؤسسات التمويل المتخصصة لتعريفها بقواعد وآليات تمويل رأس المال المخاطر مما يعمل على التوسع في تمويل رواد الأعمال.

ومن جانبه، أكد المهندس طارق القاضي، رئيس مجلس إدارة شركة تكني، على سعادته بوجود جهاز تنمية المشروعات كشريك استراتيجي في واحدة من أكبر منصات الاستثمار وريادة الاعمال في البحر المتوسط والتي تجمع بين منظمات ريادة الاعمال والاستثمار في اوروبا وافريقيا والشرق الأوسط، إيمانا منه بأن هذه الشراكة ستقوم بدورها في مساعدة ريادة الاعمال والابتكار وأيضا في تعزيز الاستثمار في المشروعات في مراحلها الاولى على الصعيد الدولي والمحلي.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة