توقيع 7 مذكرات تفاهم لبدء الدراسات الخاصة بمشروعات الهيدروجين الأخضر.. تفاصيل

توقيع 7 مذكرات تفاهم لبدء الدراسات الخاصة بمشروعات الهيدروجين الأخضر.. تفاصيل

في إطار السعي نحو وضع مصر كمركز لإنتاج الهيدروجين الأخضر في المنطقة باعتباره وقود المستقبل، تم اليوم توقيع 7 مذكرات تفاهم بشأن بدء الدراسات الخاصة بمشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر ومشتقاته، وذلك بين وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، ممثلة فى هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة، والشركة المصرية لنقل الكهرباء، وكل من صندوق مصر السيادي، والهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وتحالفات شركات عالمية ومحلية.

وحضر التوقيع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ومحمود عصمت، وزير قطاع الأعمال العام.

ووقع مذكرات التفاهم كل من الدكتور محمد الخياط، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة، ووليد جمال الدين، رئيس الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وأيمن سليمان، المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، والمهندس صلاح عزت، نائب رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الكهرباء، من جانب، ومن جانب آخر مسئولو وممثلو التحالفات والشركات العالمية والمحلية.

وأكد رئيس الوزراء، أن الدولة تستهدف جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة، والمحلية، خاصة فى مجال إنتاج الطاقة الجديدة والمتجددة، وتعظيم الاستفادة مما نمتلكه من مزايا نسبية، تتمثل فى توافر المساحات الشاسعة من الأراضي ذات المصادر القوية للطاقة المتجددة من الرياح وسطوع الشمس، فضلًا عن موقع مصر الجغرافي المتميز كمركز للعالم وسهولة الوصول منه إلى قارة أوروبا لما يتمتع به من منافذ بحرية.

ومن جانبه، أشار وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إلى ما تتلقاه الوزارة من عروض جديدة من تحالفات وشركات عالمية ومحلية لتنفيذ مشروعات إنتاج الهيدروجين الاخضر ومشتقاته، منوهًا إلى أن ما نشهده اليوم من توقيع لـ ٧ مذكرات تفاهم لبدء الدراسات الخاصة بعدد من تلك المشروعات إنما يأتي فى إطار الجهود المستمرة لجذب المزيد من الاستثمارات لقطاع الطاقة الجديدة والمتجددة.

وأوضح الوزير، أن التوقيعات تتضمن عددًا من التحالفات والشركات العالمية والمحلية، حيث تشمل شركة “Acwa Power” السعودية، وتحالف “Benchmark”، والشركة القابضة للصناعات الكيميائية، وشركة “China Energy” الصينية، وشركة “DAI” الألمانية، وشركة “OCIOR ENERGY” الهندية، وتحالف “VoltaLia – TAQA”، وشركة “British Petroleum” البريطانية.

ولفت وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إلى أن التوقيع اليوم مع عدد ٧ تحالفات وشركات جديدة يأتي كنتيجة مباشرة لدعم القيادة السياسية والحكومة المصرية لقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة، وتتويجًا لمجهودات الوزارة وشركائها الحكوميين من الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وصندوق مصر السيادي، كما أنه يعكس الاهتمام الكبير من المستثمرين وجهات التمويل الدولية بقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة باعتباره من أكثر القطاعات الجاذبة للاستثمار.

وأضاف أن التوقيع اليوم مع هذه التحالفات يعقب ما تم من نجاحات سابقة في ذات السياق، حيث سبق التوقيع مع عدد ١٦ مطورًا آخر لتنفيذ مشروعات إنتاج الهيدروجين الاخضر ومشتقاته، وتم التوقيع مع عدد ٩ من هؤلاء المطورين على إتفاقية اطارية تمهيدا لتنفيذ المشروعات، وذلك خلال يوم الطاقة بفعاليات مؤتمر المناخ (COP 27) بشرم الشيخ.

وأكد وزير الكهرباء، على سعي الوزارة للبدء الفعلي فى تنفيذ هذه المشروعات، قائلا:” نعمل حاليًا مع شركائنا الحكوميين والمطورين من القطاع الخاص على بدء تنفيذ المشروعات لتذليل أية عقبات أو تحديات من الممكن أن تواجه تلك المشروعات”.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة