«مصر الخير» تطلق أول تقرير لها حول توطين أهداف التنمية المستدامة

«مصر الخير» تطلق أول تقرير لها حول توطين أهداف التنمية المستدامة

أطلقت مؤسسة مصر الخير تقريرها الأول حول توطين أهداف التنمية المستدامة 2021 بعنوان “آفاق مستدامة”، وهو التقرير الذي يهدف إلى تقييم مدى تبنى المؤسسة لنهج التنمية المستدامة، وقياس ما حققته المؤسسة على صعيد توطين أهداف أجندة التنمية المستدامة، من خلال برامجها ومشروعاتها وأدائها المؤسسي خلال عام 2021.

وأوضح الدكتور علي جمعة، رئيس مجلس أمناء “مصر الخير”، أن المؤسسة جزء لا يتجزأ من منظومة تحقيق التنمية في مصر، وأننا نستهدف من إطلاق مثل هذا التقرير ليس فقط استعراض إسهامات المؤسسة في توطين التنمية المستدامة. بل أيضًا دعوة المنظمات الأهلية العربية عامة والمصرية خاصة إلى استعراض مساهماتها في توطين أهداف التنمية المستدامة داخل مجتمعاتها المحلية.

وأضاف جمعة، أن المؤسسة تسعى جاهدة إلي تعظيم دور المنظمات الأهلية في التنمية والمساهمة البناءة فى التقدم والحداثة، وذلك في ظل إعلان رئاسة الجمهورية عام 2022 عاماً للمجتمع المدني، وكذلك الإعداد لاستضافة مصر للمؤتمر الدولي للدول الأطراف حول التغير المناخي. وفي هذا الصدد أطلقت مؤسسة مصر الخير حملة إقليمية لتوعية المنظمات الأهلية بالعمل المناخي.

توطين أهداف التنمية المستدامة

كما أوضح أن إطلاق التقرير جاء ضمن أنشطة حملة مناخ مستدام، بهدف الدعوة للمنظمات الأهلية العربية باستعراض مساهمتها بشكل علمي في توطين أهداف التنمية المستدامة. وفق منهجية علمية قام عليها التقرير لربط أنشطة المنظمات الأهلية بأهداف التنمية المستدامة.

كما أشار جمعة، إلى أن التقرير أتاح الفرصة أمام مؤسسة مصر الخير، لمراجعة برامجها وأدائها المؤسسي في ضوء أجندة التنمية المستدامة، وهو أمر شديد الأهمية. لأنه يساهم في تمكين المؤسسة من بلورة خطط مستقبلية مبنية على معرفة دقيقة بما تم إنجازه واستكمال المزيد من الإنجازات.

من جانبه أوضح محمد عبد الرحمن، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مصر الخير، أن التقرير تم إصداره بالاعتماد على خبرات مؤسسة مصر الخير الممثلة في وحدة بناء قدرات المنظمات الأهلية. كما أن هذا التقرير يعد الأول من نوعه فى رصد إسهامات لمنظمة مجتمع مدني عربي. في توطين أهداف التنمية المستدامة، كما أنه الإصدار السنوي الأول.

رصد الإسهامات في مجال توطين أهداف التنمية المستدامة

وطالب عبد الرحمن، كل الجمعيات والمنظمات الأهلية العربية بالاطّلاع الجيد على التقرير ومحاولة السعي في إصدار تقارير مماثلة وفقاً للمنهجية المستخدمة، وهو الهدف الرئيسي للتقرير، كما أوضح بأن وحدة “مصر الخير” ستسعى إلى تقديم الدعم الفني لمن يرغب من المنظمات الأهلية لرصد الإسهامات في مجال توطين أهداف التنمية المستدامة.

ولفت إلى أن المؤسسة لديها العديد من الكوادر الفنية والمهنية ما بين متطوعين وموظفين يعملون بفروع المؤسسة المنتشرة فى المحافظات المختلفة، مما جعل المؤسسة تتعايش بين المصريين لامسين كل ما يمرون به من تحديات، مما يدفعها لمحاولة التقدم بحلول، من خلال تفعيل المشاركة المجتمعية مع أهالي المجتمع لتحقيق حياة كريمة، بالتعاون مع الشركاء من الحكومة والقطاع الخاص.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة