En
اتصل بنا
En
اتصل بنا

وزير القوي العاملة: الشراكة بين القطاع الخاص والحكومة أصبحت إلزامًا لتحقيق التنمية المستدامة

وزير القوي العاملة: الشراكة بين القطاع الخاص والحكومة أصبحت إلزامًا لتحقيق التنمية المستدامة
الإثنين 16 نوفمبر , 2020

أكد الدكتور محمد سعفان، وزير القوي العاملة، أن الشراكة الفعالة بين القطاع الخاص والحكومة لمصرية أصبح الآن إلزامًا من أجل تحقيق التنمية المستدامة.

وجاء ذلك خلال الملتقي العاشر للمسئولية المجتمعية والتنمية المستدامة تحت عنوان “الاستثمار المسؤول بوابة التعافي والعبور بالأزمات”

وأضاف وزير القوي العاملة، أن تحقيق التنمية المستدامة يتطلب تكامل البعد الاقتصادي والاجتماعي، مشيرًا إلى أنه تم العديد من الشراكات والممارسات في مجال المسؤولية المجتمعية دعمًا إلى  الهدف الاخيرمن أهداف التنمية المستدامة الذي ينص على عقد شراكات ومما يساهم في تحقيق رؤية مصر 2030. وأشار إلى أن القطاع الخاص هو الشريك الاساسي للحكومة لتحقيق التنمية المستدامة ولم تعد المسؤولية المجتمعية مجرد دور للتعاطف مع الفئات الفقيرة ودور الأيتام فقط، ولكن أصبحت التزام بالدور الأخلاقي والمجتمعي من أجل نجاح عمليات التنمية وتحقيق نظم الأمان، وإثراء الدور المجتمعي في ظروف العمل وتحمل المسؤولية نحو استكمال عمليات التنمية المحلية والعمل على زيادة معدلات الانتاج.

وأكد “سعفان”، أن جائحة كورونا “كوفيد 19″، أزمة عالمية يتطلب الترابط والتكافل من خلال العبور من هذه الأزمة والحفاظ على صحة المواطنين وبين بقاء بيئة العمل، واستمرارعجلة الانتاج المصرية .

وأوضح ان الحكومة قامت بتنفيذ العديد من الشراكات ودعم شركات القطاع الخاص واتباع السياسات النقدية لدعم الدور المجتمعي وتحقيق التنمية المستدامة.

ولفت إلى ضرورة التركيز على الفرد وتوفير سبل الرعاية للمواطن المصري، مؤكدًا أن هذا لن يتحقق إلا بالشراكة مع الحكومة المصرية والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المصرى.

ودعا إلى ضرورة لابد من وجود مراكز خاصة لدعم الفرد والفئات الفقيرة والأمثر احتياجًا داخل المجتمع باعتباره أنه العنصر الرئيسي لتحقيق عمليات التنمية بطريقة فعالة وملموسة على أرض الواقع.

وأضاف أن لابد من تعاون كل من وزارات التضامن الاجتماعي، الشباب والرياضة، والمالية لتحقيق لتوجيه الرئاسي ودعم كل فئات المجتمع من خلال التواصل المباشر مع هذه الوزارت ليحيا هؤلاء المواطنين حياة كريمة.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

تم نسخ الرابط