En
اتصل بنا

140 مليون دولار من الأوروبي لإعادة الإعمار لدعم رواد الأعمال الشباب بالتعاون مع البنك الأهلي

140 مليون دولار من الأوروبي لإعادة الإعمار لدعم رواد الأعمال الشباب بالتعاون مع البنك الأهلي
الجمعة 9 يوليو , 2021

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار، دعم ريادة الأعمال وتنمية المهارات للشباب في مصر، حيث أطلق برنامجا بعنوان “الشباب في الأعمال” بتمويل 120 مليون دولار، وتسهيلا ائتمانيا لدعم المهارات في الأعمال بقيمة 20 مليون دولار.

وأوضح البنك أن ذلك جاء خلال حدث افتراضي أقيم بالشراكة مع البنك الأهلي المصري، مشيرا إلى أن هذا التمويل بهدف معالجة التحديات الرئيسية التي تواجهها مصر وهي بطالة الشباب وزيادة الهجرة، بالإضافة إلى العوائق الهيكلية التي تحول دون الوصول إلى الموارد الرئيسية لنمو الأعمال.

وأضاف أن برنامج (الشباب في الأعمال) سيوفر لرواد الأعمال الشباب إمكانية الوصول للتمويل الضروري والمساعدة الفنية لتنمية أعمالهم التجارية الصغيرة، منوهًا بأن التمويل المقدم للبنك الأهلي المصري هو جزء من حزمة تمويل الشباب في الأعمال التجارية الأوسع نطاقًا.

ولفت إلى أن هذا التمويل يبلغ تبلغ 120 مليون دولار تقدم لمصر، وسيقدمها البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للبنوك الأخرى ومؤسسات التمويل الأصغر من أجل إعادة الإقراض للمؤسسات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة التي يديرها الشباب رجال الأعمال، مشيرا إلى أنه سيتم استكمال العرض بمساعدة فنية للبنوك الشريكة لتعزيز قدرتها على الإقراض.

ونوه بأنه يهدف لتسهيل ائتمان المهارات في الأعمال الذي تبلغ قيمته 20 مليون دولار، والذي تم إطلاقه بالشراكة مع البنك الأهلي المصري إلى معالجة النقص في المهارات الذي يعيق النمو.

وقالت هايك هارمغارت ، العضو المنتدب للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ، SEMED: “أدى جائحة Covid-19 إلى تفاقم التحديات التي يواجهها الشباب عند دخول سوق العمل أو الوصول إلى التمويل والموظفين المهرة الذين يحتاجونهم لأعمالهم. رأس المال المحدود والفجوات في المعرفة من بين أكبر العوائق التي تقف في طريق نجاح رواد الأعمال الشباب. إن وضع الشباب في قلب أولوياتنا للتعافي هو خطوة مهمة نحو تفكيك تلك الحواجز وإعادة بناء اقتصاد أقوى وأكثر عدلاً يعمل لصالح الجميع “.

وأضاف هشام عكاشة ، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري: “نحن فخورون بشراكتنا مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ومصممون على العمل من أجل بناء اقتصاد شامل يمكّن الشباب ويستثمر في المواهب الشابة. يعتبر الشمول والاستدامة ركيزتين أساسيتين لاستراتيجية البنك الأهلي المصري ويتماشيان تمامًا مع أهداف كل من الشباب في مجال الأعمال والمهارات في الأعمال “.

 

 

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

تم نسخ الرابط