En
اتصل بنا

 

وقعا معهد جوته القاهرة ومؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية اتفاقية تعاون لتقديم منح دراسية لطلاب السنة التحضيرية لدراسة التخصصات التقنية في الجامعات الألمانية. تنص الاتفاقية بأن تتكفل مؤسسة ساويرس بالمصاريف الدراسية لعشرة طلاب متميزين من خريجي الثانوية العامة المصرية للعام الأكاديمي ٢٠٢١/٢٠٢٢، ويقوم معهد جوته بالتنسيق مع مؤسسة ساويرس بالإجراءات الإدارية والتسويقية، واختيار الطلاب، والإشراف على تدريس المناهج الدراسية المؤهلة لاجتياز امتحان القبول بالجامعات الألمانية. يبدأ التقديم للبرنامج في الأول من شهر مارس ويستمر حتى نهاية شهر يونيو ٢٠٢١ .

ومن جانبها صرحت سوزانا هوون – المديرة الإقليمية لمعهد جوته في شمال إفريقيا والشرق الأوسط – في حفل الإعلان المنعقد اون لاين: “يسعدنا أننا استطعنا مد جسر جديد بين مصر وألمانيا عن طريق برنامج السنة التحضيرية. التعليم هو طريق المستقبل، وقد بدا هذا بوضوح في وقت الوباء الصعب. كما يسعدنا أن تتقدم الطالبات المصريات الشابات بصورة أكبر إلى برنامج السنة التحضيرية. نود أن نشكر مؤسسة ساويرس من أعماق قلوبنا على تيسيير الطريق على الطالبات والطلاب المتميزين بتقديم هذه المنح الدراسية الرائعة، وكذلك على دورهم المجتمعي الهام في مختلف المجالات.”

 

وقالت المهندسة نورا سليم، المديرة التنفيذية لمؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية: “نفخر بهذه الشراكة الجديدة مع معهد جوته، وبالفرص التي يمنحها البرنامج للطلاب المصريين المتميزين الذين يمتلكون المعرفة وإمكانات القيادة التي تحتاجها مصر لضمان تحقيق أهداف التنمية المستدامة والنمو الاقتصادي. هذه الشراكة تمثل فرصة مهمة للمؤسسة للتوسع في شبكة العلاقات مع شركاء التنمية في مصر، حيث تساهم تلك الشراكات في فتح آفاق جديدة لمزيد من البرامج ومزيد من التعاون في المستقبل.”

ولتشجيع الفتيات على التقدم لبرنامج السنة التحضيرية ودراسة التخصصات التقنية، تضمنت الاتفاقية بأن تحظى الفتيات بفرصة أكبر للحصول على المنحة الدراسية في حال تساويها مع المتقدمين الآخرين.

يؤهل برنامج السنة التحضيرية خريجي المدارس الثانوية، الخاصة والحكومية والتجريبية ومدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا STEM، في مصر والشرق الأوسط لدراسة التخصصات التقنية في الجامعات الألمانية، وللحياة في المجتمع الألماني والتغلب على الصعوبات المتعلقة باختلاف اللغة والثقافة. تتضمن معايير الحصول على المنحة الاحتیاج التمويلي، والجدارة الشخصیة المثبتة من خلال التفوق الأكادیمي، بالإضافة إلى إسهامات الطالب في الأنشطة غیر الدراسية والاجتماعية.

برنامج السنة التحضيرية هو ثمرة التعاون بين معهد جوته وجامعة برلين التقنية والاتفاقية الموقعة بينهما في شهر يونيو ٢٠١٨، والذي شهد تخريج دفعتين من الطلاب حتى الأن.

 

يذكر انه تم إنشاء مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية في عام ٢٠٠١ بهبة من عائلة ساويرس كواحدة من أوائل الجهات الوطنية المانحة التي تصدت للعديد من القضايا الهامة التي تواجه المجتمع المصري، ودعمت مشاريع وبرامج التنمية التي تطبقها المنظمات غير الربحية بالشراكة مع القطاعين العام والخاص. وتعمل المؤسسة على تعزيز مشاركة المجتمعات الأكثر تهميشا في مصر وتمكينها وتحسين ظروفها المعيشية من خلال توفير الوظائف وتقديم التعليم العالي الجودة ومعالجة المواضيع المتعلقة بالصحة العامة وتطوير المجتمعات.

 

بينما معهد جوته هو المعهد الثقافي التابع لجمهورية ألمانيا الاتحادية ولديه فروع في أكثر من ٩٠ دولة حول العالم. يعمل المعهد على دعم المعرفة باللغة الألمانية في الخارج، كما يعزز التعاون الثقافي الدولي ويقدم صورة شاملة لألمانيا.

وتأسس معهد جوته القاهرة منذ أكثر من ٦٠ عامًا بهدف تعزيز التبادل والحوار الثقافي والتعليمي مع الشركاء المتعددين في مصر. يحرص معهد جوته على توفير مساحة لتنمية وتطوير الإبداع والابتكار، كما يولي المعهد اهتمامًا خاصًا بالاستدامة والجودة، وفي ظل ذلك يأتي التعلم المتبادل والتعاون في المقام الأول.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

تم نسخ الرابط