En
اتصل بنا

لماذا تم تصنيف إريكسون ضمن “أكثر 100 شركة مستدامة في العالم”  

لماذا تم تصنيف إريكسون ضمن “أكثر 100 شركة مستدامة في العالم”  

 أعلنت إريكسون (المسجلة في ناسداك: إريك) عن تصنيفها مرة أخرى كواحدة من أكثر الشركات استدامة عالمياَ، في مؤشر “كوربوريت نايتس Corporate Knights“، السنوي لـ “أكثر 100 شركة مستدامة في العالم.

وتتضمن قائمة أكثر 100 شركة مستدامة في العالم، البيانات التي تم جمعها من التقارير السنوية وتقارير الاستدامة ومواقع الشركات، لاختيار الشركات بناءً على مقاييس محددة، مثل حصة الإيرادات والاستثمارات “النظيفة” والكفاءة البيئية والتنوع في مجالس الإدارة وعلى مستوى المديرين التنفيذيين.

وتعتبر مجلة “كوربوريت نايتس” من أكثر المجلات المتداولة في العالم، متخصصة بتقديم تصنيفات بناءً على أداء الشركات وجهودها لتحقيق الاستدامة.

وقالت هيذر جونسون، رئيس وحدة الاستدامة والمسؤولية المؤسسية في إريكسون: ” تتشرف إريكسون باختيارها كإحدى أكثر الشركات  مستعدامة حول العالم، في مؤشر شركة “كوربوريت نايتس Corporate Knights” السنوي لـ “أكثر 100 شركة مستدامة في العالم. ويعود الفضل في ذلك، إلى التزامنا المستمر بالاستدامة وقضايا مسؤولية الشركات والتعاون مع الشركاء والعملاء والموظفين على نحو يومي. إنه حقًا إنجاز عظيم، يجب أن يحتفل به الزملاء الذين يقودون برامج وممارسات مستدامة ومسؤولة في الشركة”.

ويعزز تصنيف مؤشر شركة “كوربوريت نايتس Corporate Knights“، السنوي لـ “أكثر 100 شركة مستدامة في العالم، مكانة إريكسون كشركة عالمية رائدة في مجال الاستدامة. وشهد شهر نوفمبر 2020، إدراج إريكسون في مؤشرات داو جونز للاستدامة (DJSI) . في أكتوبر 2020، صنفت صحيفة وول ستريت جورنال شركة إريكسون كواحدة من أكثر الشركات استدامة في العالم في تصنيف قيم أكثر من 5500 شركة عالمية.

وتركز إستراتيجية إريكسون للاستدامة ومسؤولية الشركات على ثلاث ركائز: مسؤولية الشركة، والاستدامة البيئية، والشمول الرقمي. 

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

تم نسخ الرابط