En
اتصل بنا
En
اتصل بنا

هالة السعيد: «القومي للحوكمة» يستهدف رصد مؤشرات التنمية الإقليمية والدولية

هالة السعيد: «القومي للحوكمة» يستهدف رصد مؤشرات التنمية الإقليمية والدولية

يعقد اليوم المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة –الذراع التدريبي لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية- أولى جلساته الحوارية في عام 2021 والتي تأتي حول الحوكمة والتنمية المستدامة؛ وذلك عبر تقنية zoom، وتتناول الجلسة الحوارية مقدمة عامة عن الحوكمة، والتعرف على أحد تطبيقات الحوكمة (مكافحة الفساد)، ومقدمة عامة عن التنمية المستدامة.

وأوضحت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس أمناء المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة أن المعهد يستهدف تيسير الإجراءات وتطوير القواعد المنظمة للتعامل مع مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة والتنسيق بين الجهات المعنية ذات الصلة سواء على المستوى المركزي أو المحلي، وذلك طبقا لمعايير الحوكمة الرشيدة، إلى جانب رصد ومتابعة وضع مصر في مؤشرات الحوكمة والتنافسية والتنمية المستدامة الإقليمية والدولية، ووضع استراتيجية قومية وخطة عمل وطنية لتحسينها بالتنسيق مع مختلف وحدات الجهاز الإداري للدولة.

من جانبها أشارت الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة أن المعهد يقوم بعقد لقاءات توعوية حول الحوكمة والتنمية المستدامة؛ وهى لقاءات دورية نصف شهرية تتم عبر تقنية (zoom) لكل العاملين بالقطاعات المختلفة في الجهاز الإداري للدولة والقطاع العام والخاص والمجتمع المدني، ويقدم الجلسات الحوارية عدد من الممارسين الفاعلين في مجال تنفيذ السياسات المعنية بالحوكمة والتنمية المستدامة.

أضافت المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة أنه مع التغيرات السريعة التى يشهدها العالم والاقتصاد العالمي؛ أصبح من الأهمية إدارة الأنظمة الاقتصادية بشكل رشيد، مما يستوجب اتباع أسس الحوكمة العالمية، وذلك بهدف تحقيق أهداف التنمية المستدامة؛ وهو ما يجب أن يتعرف عليه كل فرد، مشيرة إلى أن هذا هو الهدف الرئيس من تلك الجلسات الحوارية.

شارك الخبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

تم نسخ الرابط